تسجيل الدخول تسجيل

تسجيل الدخول

        khlaas2016.7.8

المرصاد نت

ممثلون بارعون..ليسوا صادقين في مواقفهم!، كما ليسوا أسوياء أيضا. متناقضون على الدوام!. ومنفرون للغاية!.A.abdalrhman2017.6.17
كائنات مسعورة، مزيفة، مصابة بالانفصام، وعدم الخجل، متأهبة باستمرار؛ يقظة، متحولة وخارقة التأقلم. كائنات تغتسل باستمرار منها، ومع ذلك غير نظيفة!. مستعدة للتنكر لماضيها القريب والبعيد، ولأفكارها ومسلماتها وادعاءتها. تخلص فقط لتطرفها. إنه بضاعتها، تحمله معها أينما حلت!. تستسهل القفز من تطرف إلى آخر، ومن موقف إلى نقيضه، ومن أيديولوجية إلى عكسها..!
شخصيا؛ لا أمقت شيئا كالتطرف والمتطرفين!.
والتطرف، هو التطرف أينما وجد، وكيفما كان، ويقيني أن التطرف يولد تطرفا مقابلا، في السياسة، كما في الدين، وإن كان الأخير أنتنها، وأخطرها، وأبشعها، وأكثرها كارثية..
لست بحاجة هنا، لاستدعاء نماذج من هذه الكائنات البشرية المتقيئة!. فسعارهم يملأ الفيس، وضجيجهم تموج به شاشات التلفزة؛ أما في الواقع فيكفي أن نلتفت يمنة ويسرة، لنراهم، وبمعاودة الإلتفات، سنراهم أيضا، ولكن بتموضعات لا تشبه تموضعاتهم السابقة؛ إلا بالتطرف!.
هؤلاء هم البرماناريون الخارقون !

أضف تعليق

الرجاء عدم الخروج عن الموضوع في كتابة التعليق...

كود امني
تحديث

كتبوا

أدبيات حركة خلاص

يمضون

حوارات

 khlaas2016.7.8

صفحتنا على الفيس بوك

كاريكاتير

أعلى الصفحة

إبحث