تسجيل الدخول تسجيل

تسجيل الدخول

        khlaas2016.7.8

المرصاد نت

يروي لي جدي انه كان يحب تأدية صلاة الجمعة بمسجد الجند كلما كان في تعز وأنه كان للمسجد رائحة زكية جدا يعرفها ويشتمها مريدي المسجد من مسافة ميل. سألت احد جيران Alhimiri2017.11.23المسجد:-
"هل رواية جدي صحيحة??".

اجاب "نعم"

كيف صحيحة وانا لم اجد هذه الرائحة التي تصفونها?
.
ياصديقي كان المسجد بكامله مسقوفا باخشاب من اشجار العود الخالص ولكن لعن الله الملك فيصل ومن تآمر معه على المسجد ومارس عدوانه عليه بحجة ترميمه ..
نهبوا اخشاب العود واستبدلوها بالاسمنت ..
نهبوا مكتبة تحوي درة من الكتب والمخطوطات القديمة والمصاحف التي كانت تصل الى ألف عام واستبدولها بمكتبة لمحمد بن عبدالوهاب وابن تيمية.
.
..
..
الملك فيصل من ??
.
فيصل بن عبدالعزيز ال سعود لعنة الله عليه..
.
هل يكفيم هذه يا ابناء محافظة تعز لتعوا كيف يحقد بني سعود على اليمن والاسلام..
.
المسجد طبعا هو ثالث مسجد في الاسلام.

أضف تعليق

الرجاء عدم الخروج عن الموضوع في كتابة التعليق...

كود امني
تحديث

كتبوا

أدبيات حركة خلاص

يمضون

حوارات

 khlaas2016.7.8

صفحتنا على الفيس بوك

كاريكاتير

أعلى الصفحة

إبحث