تسجيل الدخول تسجيل

تسجيل الدخول

        khlaas2016.7.8

المرصاد نت

من العاصمه الأمريكيه واشنطن تم الإعلان عن العدوان على اليمن من خلال مؤتمر صحفي لوزيري خارجيه السعوديه وامريكا عادل الجبير وجون كيري فجر الخميس 26 مارس Hadian2017.11.232015م بمشاركه اربعه عشر دوله وإعلان العسيري الناطق العسكري لتحالف العدوان عن بنك من الأهداف التي تسعى الى تحقيقها طائرات العدوان الغاشم ،،

قرابه الألف يوم من العدوان لم يحقق تحالف العدوان سوى مزيدآ من القتل للابرياء وخاصه النساء والأطفال وتدمير البنى التحتيه لليمن ، ومحاوله تقسم الجغرافيا اليمنيه وبث الفتن والمصطلحات والممارسات العنصريه بين أبناء الشعب اليمني في سبيل إفشال مشروع بناء الدوله اليمنيه التي توافق عليها اليمنيين في مؤتمر الحوار الوطني العام 2013م  ،،

بعد هذا العجز الكبير لدول التحالف في تحقيق أهدافها من العدوان تفاجات شعوب المنطقه وخاصه السعوديه بتحذير لوزاره الخارجيه الامريكيه تحذر رعاياها من السفر الى المملكه السعودية بسبب مخاطر الصواريخ البالستيه اليمنيه ، وهذا التحذير في حد ذاته صاروووخ بالستي لنظام آل سعود وانجاز كبير لصمود الشعب اليمني ، وتقدير ممتاز من العدو قبل الصديق للقدرات الصاروخيه اليمنيه ،،

نشرح أكثر بطريقه آخرى :
س / متى تقوم أمريكا بتحذير رعاياها في أي دوله ؟!
ج / في اغلب الأحوال :
_ عندما يكون هناك خطر حقيقي على تلك الدوله ،
_ عندما تشعر أمريكا ان نظام هذه الدوله غير مستقر ،
_ عندما تريد أمريكا ان تنفذ مخطط ما في هذه الدوله ،

وبقراءه سريعه وتدقيق للشأن السعودي والظروف المحيطه بالنظام داخليآ وخارجيآ ، شعبيآ وسياسيآ ، فهذا يؤكد للعيان ان أمريكا بدأت تستشعر الخطر بأن نظام آل سعود لم يعد قويآ ، ولا يمكن الوثوق بأنه سيكون قادرآ على مواجهه التحديات المقبله ، وإشاره واضحه بأن المملكه غير قادره على تحمل ضربات صاروخيه يمانيه الى عمق الرياض وجده ،،

 قد تكون هذه رسالة أمريكيه جاده للملك سلمان وابنه المتطلع لكرسي الملك أننا لا نتحمل مجددآ مغامراتكم التي تعدت وتجاوزت المهل المحدده وطالت من ثلاثه أسابيع الى قرابه ألف يوم دون تحقيق إنجاز وهدف من أهداف العدوان سوى الدمار وقتل الأبرياء ، وفيها تحذير مبطن أن الصواريخ اليمنيه ستعصف ب آل سعود إذا تواصل سقوطها على المملكه ولن يكون بإمكاننا مساعدتكم في التصدي لها أو منعها ،،

وهناك تفسير آخر ان هناك من يرى ان الاداره الأمريكيه تنسجم أكثر مع مواقف الاتحاد الأوروبي تجاه المملكه السعوديه والتي عبر عنها بوضوح وزير الخارجيه الألماني زيغمار غابرييل خلال لقائه مع نظيره اللبناني جبران باسيل بالعاصمه برلين في إشارة إلى نظام آل سعود  “إن هناك إشارة مشتركة من جانب أوروبا بأن روح المغامرة التي تتسع هناك منذ عدة أشهر، لن تكون مقبولة ولن نسكت عنها”  ، مضيفآ ” إنه بعد الأزمة الإنسانية والحرب في اليمن وبعد ما حدث من صراع مع إمارة قطر، صار هناك منهجية للتعامل مع الأشياء وصلت ذروتها الآن في التعامل مع لبنان” ،،
هذه التصريحات لكبير الدبلوماسيين الالمان تعد الأشد والأكثر قسوه للنظام السعودي منذ بدايه العدوان على اليمن ، وكشفت عن ان الاتحاد الاوربي بدأ يضيق ذرعآ بالمغامرات السعوديه الفالته والقاصره ضد شعوب المنطقه ،،

 كل المؤشرات تدل على ان النظام السعودي صار محصورآ ولم يعد يمتلك الكثير من الاوراق السياسيه للعب بها ، كما انه بات مكشوفآ أمام الجماهير العربيه والإسلامية من خلال التسريبات التي تحدثت عن وجود تواصل بين الكيان الصهيوني ونظام آل سعود ،، قد نشهد قريبآ البدء في تحولات ومتغيرات جذريه وعميقه تشهدها المنطقه ، ونحن على أحر من الجمر شوقآ لرؤيتها ...

بقلم : إبراهيم عبدالله هديان
صحفي وسياسي يمني مقيم بألمانيا

أضف تعليق

الرجاء عدم الخروج عن الموضوع في كتابة التعليق...

كود امني
تحديث

كتبوا

أدبيات حركة خلاص

يمضون

حوارات

 khlaas2016.7.8

صفحتنا على الفيس بوك

كاريكاتير

أعلى الصفحة

إبحث