تسجيل الدخول تسجيل

تسجيل الدخول

        khlaas2016.7.8

المرصاد نت

من يهاجر الى الرياض طلبا لتعويض ما خسره في صنعاء لأ يستعيد في الرياض شيئاً مما خرج لطلبه بل يخسر ما تبقي له من كيان وقرار وفعالية وتاثير .Alagrai2017.12.23
ما خسره هادي والأحزاب وغادروا صنعاء من أجله خسروا اضعاف اضاعفه في الرياض ..

فبعد ثلاث سنوات من هروبهم العظيم ورغم سيطرة قوات الاحتلال على بعض الجغرافيا اليمنية لم يستعد هادي ولا حكومته شيئاً من شرعيتهم ولم يحصلا حتى الأن على حق التصرف في أبسط ما يفترض إنه من صلاحيتهما لأ في الادارة ولأ في القرار ولأ في الحرب ولا في السلام .

والأحزاب التي هربت من الانقلاب بزعمها - الى الرياض وجدت نفسها معزولة ومغيبة تماماً الا من كشوفات الاعاشة والمكرمات الملكية .
لو إن الأحزاب التي غادرت الى الرياض فضلت ان تقاوم ما تسميه انقلاب من صنعاء كانت بقليل من النضال والمفاوضات والضغوط حصلت على نتيجة افضل ولكان وضعها في السياسة والقرار والادارة -في أكثر درجاته سوءً - افضل بكثير من وضعهم الان ..
لا الرياض ولا أبوظبي الملاذ الجيد لمن يبحث عن الشرعية أو أستعادة الحياة السياسية الحزبية والمدنية لأن فاقد الشيء لا يعطيه .

كتب : أ . عبد الملك العجري

أضف تعليق

الرجاء عدم الخروج عن الموضوع في كتابة التعليق...

كود امني
تحديث

كتبوا

أدبيات حركة خلاص

يمضون

حوارات

 khlaas2016.7.8

8036837
زوار اليوم
هذا الأسبوع
هذا الشهر
11486
73312
434884

صفحتنا على الفيس بوك

كاريكاتير

أعلى الصفحة

إبحث