تسجيل الدخول تسجيل

تسجيل الدخول

        khlaas2016.7.8

المرصاد نت - متابعات

قال قائد الثورة الشبابية الشعبية السيد عبد الملك الحوثي إن التفريط بالمسجد الأقصى والقدس يعني أن الأمة تفرّط بما يوحّدها ويجمعها.Alhothai2018.6.8

وفي كلمة له بمناسبة يوم القدس العالمي أكد قائد الثورة أن ما تسعى إليه الولايات المتحدة وإسرائيل هو السيطرة على المنطقة والعالم مضيفاً أن ارتباط النظامين السعودي والاماراتي بالولايات المتحدة بات جزءاً من استهداف الأمة والسيطرة عليها.

واعتبر السيد عبد الملك الحوثي أن اليمن يخوض اليوم معركة الحرية والاستقلال مشيراً إلى أنها معركة مصيرية ورأى أن معاداة البعض لإيران تعود لعدم خضوعها للولايات المتحدة ودعمها لحركات المقاومة في لبنان وفلسطين لافتاً إلى أن عداء النظام السعودي لحزب الله اللبناني قديم ومرتبطة بأجندي أميركية وأن موقف السعودية والإمارات أصبح مكشوفاً في ما يتعلّق بصفقة القرن.

وحدّد السيد عبدالملك الحوثي عناوين الفتنة الطائفية والمذهبية والقومية والمناطقية بمثابة حملة تضليلية تحقق لقوى الاستكبار أهدافها، وأنه قدمر زمن طويل من التدجين والتلبيس لعبت فيه أنظمة الجور العربية أقذر لعبة في تاريخ الأمة مشيراً أن التفريط في الأقصى جزء من التفريط بأي مقدس وإذا سقطت المقدسات من واقع اهتمام الأمة فإنها تفرط بأهم ما يمكن أن يجمعها ويوحد صفها.

وقال السيد عبد الملك الحوثي  إن يوم القدس هو يوم الوعي ويمثل فرقانا في هذا العصر وأنه ولن يكون مع الأقصى إلا من يعادي عدو الأقصى لافتا أيضا إلى أنه لن يكون مع فلسطين إلا من يعادي إسرائيل وأمريكا أما من يقول أنا مع فلسطين وصديقتي إسرائيل فهو كاذب ومنافق وعميل وأن التفريط في الأقصى جزء من التفريط بأي مقدس وإذا سقطت المقدسات من واقع اهتمام الأمة فإنها تفرط بأهم ما يمكن أن يجمعها ويوحد صفها  مؤكداً بأن :اليهود سعوا إلى أن تكون المقدسات والمبدأ الديني منطلقا لاحتلال فلسطين بمساندة الغرب بدءا من البريطانيين وورثهم الأمريكيون – ارتباط الأمة بالأقصى ارتباط بمبدأ جامع يعبر عن قيمها والتفريط به يشكل خطورة بالغة.

وأشار الى أن الأمة إذا فرطت بمقدساتها وما يعبر عن هويتها فقد باتت أمة ضعيفة منتهية.

وأكد أهمية الاستمرار في مساندة حركات المقاومة الفلسطينية وحزب الله في لبنان على كافة المستويات مشددا بالقول نحن معنيون بأن نسعى لإحياء عنوان الأقصى وفلسطين والعداء لأمريكا وإسرائيل كقضية رئيسية.

وقال قائد الثورة أن محور المقاومة محور قوي في هذه المرحلة وإن كان الصراع ساخنا ويتطلب الاستمرار في خوض المعركة بكل أدواتها المشروعة مخاطبا الأمة الإسلامية بالقول: معنيون بإعطاء أهمية كبرى لمعركة وترسيخ الفهم لأبعاد الصراع مقابل جهود كبيرة تبذلها حركة النفاق لفصل ذهنية الأمة عن حقيقة المعركة.

كما حث على الاهتمام بالخطوات العملية لترسيخ حالة السخط ضد أمريكا وإسرائيل قائلا: تفعيل المقاطعة للبضائع والمنتجات سلاح مؤثر وتفعيل حالة السخط والعداء وترجمتها ضمن أنشطة متعددة مزعج لقوى النفاق والطاغوت ، معرباً عن أمله من كل أبناء الأمة إحياء يوم القدس العالمي مؤكدا أنه بات الأقصى والمقدسات وفلسطين عنوانا رئيسيا لطبيعة الصراع مع قوى الطاغوت والاستكبار في مرحلة حساسة.

وأكد السيد عبدالملك الحوثي أن جبهة التحرر والاستقلال في المنطقة جبهة كبرى عليها مسؤوليات كبيرة مشيراً إلى أن المعركة اليوم بين معسكري النفاق والتحرر ولا ثالث لهما.

وأوضح أن النظامان السعودي والإماراتي يدفعان المليارات لتمويل الفتن ومئات المليارات إلى الخزينة الأمريكية مقابل خذلان وعداء للشعب الفلسطيني مشيرا إلى أن الكثير من المنافقين يسعون إلى الفصل بين الدور الأمريكي والدور الإسرائيلي لتبرير الارتباط بالأمريكي.

واوضح قائد الثورة علاقة النظامين السعودي والإماراتي بأمريكا وإسرائيل قائلاً : ارتباط النظام السعودي والنظام الإماراتي بأمريكا وعلاقتهما بإسرائيل بات جزءا من المعركة التي تستهدف الأمة ”

وأضاف: السعودي والإماراتي يتخذون من مواقف الأمريكي مرجعا لهم للتحرك معه في ذات الاتجاه والمسار متسائلاً : ألم يقل الإسرائيلي أن العدوان على اليمن يمثل مصلحة مشتركة مع السعودي؟!.

وقال السيد عبدالملك بدرالدين الحوثي: شرف لنا أن نضحي لئلا نكون عبيدا إلا لله وألا تتمكن قوى الطاغوت من السيطرة علينا مؤكدا أن: كل من يقفون في الصف الأمريكي يتلقون خسائر كبيرة في اليمن وهزائم في سوريا والعراق مضيفاً مهما كانت الأوجاع والآلام نحن ثابتون على موقفنا مدركون لطبيعة المعركة التي تستهدف هويتنا.

واختتم قائد الثورة كلمته بتجديد دعوته لكافة الشعب اليمني إلى إحياء متميز ليوم القدس العالمي في العاصمة صنعاء والحديدة والمدن الأحرى يوم غداً الجمعة للتعبير عن حرية وأصالة ومبدأيه الشعب اليمني ووفائه لقضايا أمته الكبرى.

مكان مسيرة يوم القدس

الي ذلك حددت اللجنة المنظمة شارع الستين الشمالي تقاطع جولة الجمنة بالعاصمة صنعاء مكانا لمسيرة يوم القدس العالمي اليوم الجمعة ووفقاً لوكالة سبأ دعت اللجنة جماهير الشعب اليمني إلى الاحتشاد المهيب في يوم القدس العالمي اليوم الجمعه بالعاصمة صنعاء في أكبر تظاهرة للتأكيد على أن فلسطين والقدس هي قضية الأمة والشعب اليمني المركزية.

أضف تعليق

الرجاء عدم الخروج عن الموضوع في كتابة التعليق...

كود امني
تحديث

كتبوا

أدبيات حركة خلاص

يمضون

حوارات

 khlaas2016.7.8

10694556
زوار اليوم
هذا الأسبوع
هذا الشهر
17887
53936
417483

صفحتنا على الفيس بوك

كاريكاتير

أعلى الصفحة

إبحث