المرصاد نت - متابعات

قالت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل أمس الأحد إنّ اليمن "يشهد أكبر كارثة إنسانية في العالم" مؤكدة على أهميّة تضامن الدول فيما بينها لمواجهة المخاطر والمشاكل العالمية.Yem Grmnia

جاء ذلك خلال كلمة ألقتها في افتتاح "منتدى باريس للسلام" المقام بدعوة من الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون إحياء لذكرى توقيع الهدنة التي أنهت الحرب العالمية الأولى.

وشدّدت ميركل على "ضرورة تحرّك العالم لإيقاف الكارثة الإنسانية في اليمن" لافتة إلى أهمية الدور الذي تؤديه الأمم المتحدة في حل المشاكل العالمية واستمرارية دعم بلادها للجهود المبذولة في هذا الصدد وأعربت ميركل عن قلقها إزاء انتشار النزعات القومية في العالم. كما لفتت إلى أنّ حوالي مليار طفل حول العالم هم ضحايا لمشاكل معاصرة.

الي ذلك أقامت الجالية اليمنية في شمال المانيا بالتعاون مع منظمة السلام الالمانية أمس السبت معرض صور ووقفة تضامنية مع الشعب اليمني في مدينة نيومنستر. المعرض أحتوى على صور من ضحايا العدوان السعودي ومعاناة اطفال اليمن جراء الحصار البري والبحري والجوي كما تم جمع توقيعات من المواطنين الالمان والعرب والأتراك المتضامنين مع الشعب اليمني لحملة ايقاف بيع الاسلحة للنظام السعودي.

وفي سياق متصل يزور وزير الخارجية البريطاني جيريمي هانت السعودية والإمارات اليوم للضغط من أجل إنهاء الحرب في اليمن ودعوة قادة السعودية للتعاون في التحقيق بشأن مقتل الصحفي جمال خاشقجي.

تأتي الزيارة في وقت تواجه فيه الرياض بالفعل تدقيقاً بشأن القتلى المدنيين في الغارات الجوية على اليمن فضلا عن انتقادات عالمية وعقوبات محتملة بشأن مقتل خاشقجي في قنصليتها في إسطنبول يوم الثاني من أكتوبر تشرين الأول بحسب رويترز.

كما دعي وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو أيضا خلال اتصال هاتفي مع محمد بن سلمان إلى "وقف الأعمال العدائية" في اليمن وإلى أن "يأتي جميع الأطراف إلى الطاولة من أجل التفاوض على حل سياسي للأزمة".

وفي سياق متصل أعربت مفوضة الأمم المتحدة لحقوق الإنسان ميشيل باشيليت عن استيائها البالغ من استمرار وقوع ضحايا مدنيين في الحديدة غربي البلاد داعية في بيان لها إلى وقف العمليات العسكرية في الحديدة معتبرة أن العمليات العسكرية التي شنتها قوات تحالف العدوان تساهم في تزايد أعداد الضحايا المدنيين.

وطالبت قوات العدوان برفع الحصار والسماح بدخول المساعدات الإنسانية إلى اليمن إضافة إلى وقف التصعيد الذي يفاقم كارثة المجاعة التي تهدد أكثر من 14 مليون يمنيٍ في كل أنحاء البلاد.

أضف تعليق

الرجاء عدم الخروج عن الموضوع في كتابة التعليق...

كود امني
تحديث

كتبوا

أدبيات حركة خلاص

يمضون

حوارات

 khlaas2016.7.8

15357426
زوار اليوم
هذا الأسبوع
هذا الشهر
18904
102176
417887

صفحتنا على الفيس بوك

كاريكاتير

أعلى الصفحة