تسجيل الدخول تسجيل

تسجيل الدخول

        khlaas2016.7.8

المرصاد نت - متابعات

اصدر القيادي السلفي الموالي للامارات عادل عبده فارع الذبحاني “أبو العباس” بياناً بشأن إدراجه في قائمة الارهاب من قبل الولايات المتحدة الامريكية ودول الخليج ضمن المركز Aboalbas2017.10.27الدولي لمكافحة تمويل الارهاب.


و قال البيان الصادر عن ابو العباس يوم الخميس 26 أكتوبر/تشرين الأول 2017 “قاتلنا تحت راية الرئيس هادي بتعاون دول التحالف على رأسهم السعودية والإمارات.

و أضاف ” لم يصدر منا بيان سابق لهذا ولا يمثلنا غير هذا المنبر وهذه الصفحة الخاصة بالجبهة الشرقية وما نسب إلينا أو إلي غيرنا من قيادات الجبهة كذب وزور وهو امتداد للكذب الرخيص الذي افترى التقارير الكاذبة عنا لتشويهنا لأغراض ضيقة وخبيثة أوصلتنا إلى ما سمعتم بالإتهام بالإرهاب وهو ما رفضه حتى عجائز تعز وشيوخها بل وصغارها”.

ولوّح (أبوالعباس) قائد كتائب أبوالعباس السلفية بتعز بالانسحاب وإنهاء دوره في القتال بعد تصنيفه من قبل السعودية والإمارات والولايات المتحدة في قائمة الداعمين للإرهاب دون أن يهاجم أي من دول تحالف العدوان ولم يعلن رفضه لقرار إدراجه في قوائم الإرهاب لكنه شكر الأطراف التي أعلنت رفضها لذلك وقال ” أوجه كلمة شكر وعرفان إلى تعز بحجرها وشجرها وبشرها وصغيرها وكبيرها على ما حصل من موقف مشرف ومساند ورافض لما حصل علينا من اتهام بسلوك مسلك يخالف عقيدتنا “.

ولم يكتفي أبوالعباس بعدم الهجوم على الدول التي صنفته بقوائم الإرهاب بل وجه الشكر للسعودية والإمارات قائلاً ” يسر الله بتعاون دول التحالف حفظهم الله على رأسهم مملكة التوحيد ومهوى قلوب الموحدين ودولة الإمارات فقدموا لإخوانهم في اليمن الغالي والنفيس بل وضحوا بخيرة رجالهم وهم يدافعون معنا وعنا كتفا إلى كتف فجزاهم الله عنا خيرا”.

ولمح أبوالعباس بالانسحاب من المعركة بقوله ” قاتلنا تحت راية شرعية هي راية ولي أمرنا ولم نخرج على ذلك لأننا نعتقد حرمة ذلك شرعا ولو استمر وجودنا في المعركة فنحن على ما تقدم والحمد لله وإن قدر الله علينا غير ذلك فنحن على ما تعلمناه من حب الأمن والأمان والسكينة وبغض الفتن والقلاقل وسنكون دائما بإذن الله على ما عهدتمونا عليه من الخير وبغض الشر”.

يذكر أن جماعة أبوالعباس السلفية نشأت بدعم إماراتي معلن غير أن قائدها وجد نفسه في قائمة الإرهاب الإماراتية والسعودية والأمريكية في خطوة اعتبرت بأنها تمهيد للتخلص من الجماعات التي شكلها التحالف.

وفي ذات السياق قال عدد من مشائخ السلفية الموالون للإمارات بجنوب البلاد في بيان لهم إن القيادي السلفي عادل فارع”أبو العباس” مستعد لتسليم لقوات التحالف السعودي في عدن بعد ورود اسمه ضمن قائمة حديثة للتحالف سمّت أحد عشر فرداً وكياناً جديداً من داعمي الإرهاب.

حيث أشار الموقعون في البيان وعلى رأسهم القيادي الموالي للإمارات هاني بن بريك، الى أن ورود اسم أبو العباس قد يكون نتيجة بلاغ كيدي من “تنظيمات تسعى للسيطرة على تعز” بحسب ما جاء فيه.

المرصاد نت يعيد نشر البيان وأسماء الموقعين عليه:

التحالف الدولي لمكافحة الإرهاب الدول العربية الشقيقة والدول الأخرى

بلغنا ورود اسم الشيخ عادل عبده فارع الذبحاني يمني الجنسية في قائمة المطلوبين من الداعمين للإرهاب ومن واقع المسؤولية عن المقاومة الشعبية والمعرفة التامة بالشيخ عادل فإننا نعلمه محاربا للتنظيمات الإرهابية القاعدة وداعش والإخوان المسلمين والحوثيين والقوات التي يقودها في تعز بإشراف التحالف بقيادة السعودية والإمارات وقفت سدا منيعا ضد سيطرة هذه التنظيمات على مدينة تعز ومما نخشاه أن يكون الزج باسمه في هذه القائمة مكايدة من جهات يتلقى منها المعلومات لإسقاط تعز بيد هذه التنظيمات ولثقتنا التامة بعدالة دول التحالف فإن الأخ عادل مستعد لتسليم نفسه هذه اللحظة قبل التي تليها للتحالف في عدن على أن يتم التحقيق معه ومواجهته بالأدلة ونسلم جميعا لمخرجات التحقيق .

علي الحذيفي

هاشم السيد

علي سالم الحسني

صابر النجدي

عبدالرؤوف عباد

صلاح كنتوش

منير السعدي

عباس الجونة

ناصر الزيدي

عبدالله سعيد

هاني بن بريك

 

أضف تعليق

الرجاء عدم الخروج عن الموضوع في كتابة التعليق...

كود امني
تحديث

كتبوا

أدبيات حركة خلاص

يمضون

حوارات

 khlaas2016.7.8

صفحتنا على الفيس بوك

كاريكاتير

أعلى الصفحة

إبحث