تسجيل الدخول تسجيل

تسجيل الدخول

        khlaas2016.7.8

المرصاد نت - متابعات

أكدت وكالة الأنباء الأمريكية “أسيوشيتد برس” أن الفار هادي ونجليه وعدد من الوزراء والقادة العسكريين اليمنيين المقيمين في السعودية ممنوعون من العودة إلى مدينة عدن Hadi2017.11.7جنوب اليمن.


وقالت الوكالة الدولية في خبر نشرته أمس الإثنين نقلاً عن “مسؤولين يمنيين” أن السعودية منعت هادي ونجليه ومسؤولين منهم وزراء وقادة عسكريون من العودة إلى عدن منذ أشهر.

وقال المسئولون للوكالة الدولية ان هذا الحظر جاء بسبب العداء المرير بين هادي والامارات التي تشكل جزءا من التحالف وتهيمن على جنوب اليمن مؤكدة ان ذلك مؤشر على مدى ضعف هادي بشدة في حرب خاضها التحالف بقيادة السعودية في بلاده بإسمه.

واعتبرت الوكالة ان عجز هادي من العودة إلى جنوب اليمن يؤكد فقدانه للسلطة – حتى في الجنوب الذي هو اسميا تحت إدارته.

وحسب الوكالة فإن مسؤولاً امنياً يمنياً قال للوكالة انه “منذ أن غادر هادي اليمن في فبراير الماضي أرسل مراراً طلبات مكتوبة إلى الملك السعودي سلمان يطلب فيها العودة ولكن لم تتم معالجة أي منها” مضيفاً أن هادي ذهب الى مطار الرياض في اغسطس الماضي، ويعتزم العودة الى عدن جنوب اليمن الا انه اعيد من المطار.

وقال المسؤول الأمني: “لقد فرض عليهم السعوديون أحد أشكال الإقامة الجبرية. حينما يطلب هادي الذهاب يردون عليه بالقول إن الوضع غير آمن من أجل عودته في ظل وجود متآمرين ينوون تصفيته، والسعوديون يخافون على حياته”.

وأضاف المسؤول أن السعودية ضبطت جوازات سفر العديد من المسؤولين اليمنيين ثم أعادتها إليهم “لكنهم لا يزالون غير قادرين على المغادرة”.

وقالت الوكالة إن الإماراتيين لا يثقون بهادي ويتهموه بالفساد ويعارضه تحالفه مع الإصلاح “حزب التجمع اليمني للإصلاح المنتمي لجماعة الإخوان المسلمين” وفقاً لمسؤولين وأحد السياسيين المقربين من هادي.

أضف تعليق

الرجاء عدم الخروج عن الموضوع في كتابة التعليق...

كود امني
تحديث

كتبوا

أدبيات حركة خلاص

يمضون

حوارات

 khlaas2016.7.8

صفحتنا على الفيس بوك

كاريكاتير

أعلى الصفحة

إبحث