تسجيل الدخول تسجيل

تسجيل الدخول

        khlaas2016.7.8

المرصاد نت - متابعات

إرتكب ما يسمى "التحالف الدولي" مجزرة جديدة بحق السوريين راح ضحيتها 16 مدنيا جراء استهداف طيرانه الأحياء السكنية في قرية البحرة بريف دير الزور الشرقي.Damscuas2018.2.20


ووفقا لوكالة الأنباء السورية نفذت طائرات "التحالف الدولي" الذي تقوده الولايات المتحدة الليلة الماضية عدة غارات على منازل المواطنين في قرية البحرة نحو 45 كم شمال غرب مدينة البوكمال بريف دير الزور ما تسبب باستشهاد 16 مدنيا بينهم 9 نساء.

وأكدت المصادر وقوع عدد من الجرحى حالات بعضهم خطرة ما يجعل عدد الضحايا مرشحا للزيادة نتيجة الغارات التي تسببت بأضرار مادية ودمار كبير بمنازل المواطنين وممتلكاتهم.

يذكر أن "التحالف الدولي" ومنذ إنشائه في آب عام 2014 قصف عشرات المرات الأحياء السكنية في دير الزور والرقة والحسكة وأريافها ما تسبب باستشهاد وجرح مئات المدنيين ووقوع أضرار مادية بمنازلهم وممتلكاتهم اضافة لالحاق أضرار كبيرة في البنى التحتية والمرافق الحيوية ..

الي ذلك استشهد 11 مدنياً وأصيب ما يزيد عن 35 جريحاً بسقوط قذائف صاروخية على أحياء العاصمة دمشق منذ الصباح الباكر حيث استشهد ثلاث أشخاص وأصيب 14 آخرون بسقوط نحو 20 قذيفة صاروخية على أحياء الزبلطاني والعباسيين والقصاع وباب توما والبرامكة والميدان والزاهرة القديمة وجسر الرئيس وساحة الأمويين بدمشق .

فيما سقطت عدة قذائف صاروخية على أحياء الشعلان وجرمانا والزبلطاني والقصاع والغساني وشارع الملك فيصل في حي العمارة ومنطقة باب توما .

واستشهد ثلاثة أطفال جراء سقوط القذيفة الصاروخية على محيط مدرسة دار السلام في منطقة الشعلان .

واستشهاد سائق السيارة ” الهوندا” بعد تأثره بالشظايا وخروجه للطرف الآخر ما أدى لحادثDamscous2018.2.20 سير أليم أدت الى استشهاده

كذلك في حي جرمانا استشهدت طفلة مجهولة الهوية نتيجة شظية بالرأس و استشهاد امرأة مجهولة الاسم بالاضافة لاصابة 15 بجروح متفاوتة اثر القذائف التي سقطت في محيط ساحة الرئيس بجرمانا.

الي ذلك سقطت قذائف من جديد اليوم الثلاثاء على مدينة دمشق وريفها مما اسفر عن سقوط ضحايا في عدة مناطق ونقل مصدر في قيادة شرطة دمشق قوله ان "3 قذائف صاروخية سقطت  في محيط ساحتي التحرير والأمويين ما أسفر عن مقتل شخص ووقوع أضرار مادية".

واشار المصدر الى "سقوط قذيفة صاروخية سقطت في منطقة العباسيين ما تسبب بإصابة 9 مدنيين بجروح".

من جهة اخرى سقطت " قذائف هاون في الأراضي الزراعية في منطقة جرمانا أدت إلى أضرار في المزروعات والآلات التي يعتمدها الفلاحون في عملية سقاية محاصيلهم وأشجارهم".

من جهتها ذكرت مصادر ان 5 قتلى سقطوا  واصيب 20 مواطن جراء سقوط قذائف على أحياء بدمشق.Syria2018.2.20

وتوزعت القذائف في القصاع وباب توما والعباسيين والشعلان ومحيط جسر الرئيس ومحيط الامويين وساحة التحرير والزبلطاني وبرج الروس والميدان والزاهرة.

كما تحدثت المصادر عن سقوط قذائف في محيط ساحة الرئيس بمنطقة جرمانا بريف دمشق وسط انباء عن اصابات.

كما ارتقى  ثلاثة أطفال جراء سقوط قذيفة أطلقها الارهابيون على محيط مدرسة دار السلام بدمشق

وكانت عشرات القذائف سقطت امس على عدة مناطق في مدينة دمشق ومحيطها  مما اسفر عن سقوط جرحى في مناطق باب توما والعمارة والسيدة زينب.

كما استهدف ارهابيو غوطة دمشق الشرقية  منازل المدنيين في ضاحية الاسد بعدد من القذائف الصاروخية.

وشهد يومي الجمعة والسبت الماضيين هدوءاً نسبياً لجهة سقوط القذائف في دمشق ومحيطها بعد أن  شهدت استهدافاً كثيفاً قدر بمئات القذائف ما أدى لسقوط قتلى وجرحى بينهم نساء وأطفال من المدنيين بالاضافة إلى أضرار كبيرة بممتلكات الأهالي من منازل ومحال تجارية وسيارات وأضرار بالمرافق والممتلكات العامة.

وأصيب 15 مدنيا بينهم أطفال بجروح متفاوتة أمس جراء مواصلة المجموعات المسلحة انتهاكها اتفاق منطقة تخفيف التوتر بالغوطة الشرقية عبر استهدافها بالقذائف باب توما وعش الورور ومحيط باب السلام في حي العمارة ومنطقة السيدة زينب بريف دمشق في حين وقعت أضرار مادية نتيجة استهدافها بـ 10 قذائف محيط كل من ضاحية حرستا ومشفى ابن سينا وجرمانا.

وأعلنت القيادة العامة للجيش والقوات المسلحة في 22 تموز الماضي وقفا للأعمال القتالية في عدد من مناطق الغوطة الشرقية بريف دمشق مؤكدة في الوقت نفسه أنه سيتم الرد بالشكل المناسب على أي خرق.

وتعيش دمشق حالة من التوتر الامني جراء استمرار سقوط القذائف بالتزامن مع  احتدام عمليات القصف من قبل الجيش السوري على ارهابيي مناطق الغوطة الشرقية بريف دمشق, كونها منصات لإطلاق القذائف الموجهة نحو دمشق وأطرافها مع وصول أرتال عسكرية كبيرة تضم آليات ثقيلة وشاحنات تحمل دبابات وراجمات صواريخ توجهت إلى محيط الغوطة الشرقية استعدادا لبدء هجوم كبير في المنطقة.

وبحسب مركز حميميم فان "الحديث عن الوصول إلى اتفاقيات حول وقف القتال في الغوطة الشرقية أمر مستبعد في ظل وجود تنظيم "جبهة النصرة " الارهابية التي تقصف المدنيين في العاصمة دمشق عند خسارتها في المعارك البرية مع القوات الحكومية.. الجميع يتفق على حتمية القضاء على هؤلاء المتطرفين".

كما نقلت مصادر أهلية  في الغوطة الشرقية : مجموعات  مسلحة وبدعم المخابرات الغربية تسعى لفبركة إعلامية باستخدام الجيش العربي السوري للغازات السامة ضد المدنيين وذلك قبل 13 / 3 /2018 وهو موعد انعقاد اجتماع منظمة حظر الأسلحة الكيميائية.

أضف تعليق

الرجاء عدم الخروج عن الموضوع في كتابة التعليق...

كود امني
تحديث

كتبوا

أدبيات حركة خلاص

يمضون

حوارات

 khlaas2016.7.8

11746942
زوار اليوم
هذا الأسبوع
هذا الشهر
14460
51510
342773

صفحتنا على الفيس بوك

كاريكاتير

أعلى الصفحة

إبحث