تسجيل الدخول تسجيل

تسجيل الدخول

        khlaas2016.7.8

المرصاد نت - متابعات

أعلنت العلاقات العامة في قوات حرس الثورة الإسلامية الإيرانية أن قواتها أطلقت صواريخ على مقر لقيادة مسلحين إرهابيين في دير الزور شرق سوريا .syriaaa2017.6.17


وقالت قوات الحرس الثوري في بيان لها ” إنّ صواريخ أطلقتها قوات جو فضاء لحرس الثورة الإسلامية على مقر قيادة الإرهابيين التكفييرين في دير الزور في سوريا بهدف إنزال العقاب على منفذي العمليتين الإرهابيتين الأخيرتين في طهران”.
وكشفت وسائل إعلام إيرانية عن أن الصواريخ أطلقت من مواقع الحرس الثوري بكردستان وكرمنشاه غرب البلاد وعلّق مساعد رئيس البرلمان الإيراني حسين أمير عبد اللهيان على عملية إطلاق الصواريخ بالقول ” صواريخنا الليلة على مواقع الإرهابيين هي مجرد تحذير لطيف ” .

وإستهدف حرس الثورة الإسلامية بهجوم صاروخي إنطلاقاً من الأراضي الإيرانية مساء الأحد، إحدى مقرات القيادة الرئيسية للجماعات الإرهابية في منطقة دير الزور شرق سوريا.

وانتهى الهجوم الصاروخي بمقتل عدد كبير من عناصر المجموعات الإرهابية في هذه المنطقة.

وإطلق في هذه الضربة ستة صواريخ  أرض – أرض متوسطة المدى من القواعد الصاروخية للقوة الجوفضائية التابعة لحرس الثورة الإسلامية في محافظتي كرمانشاه وكردستان (غرب إيران)، بإتجاه مواقع الإرهابيين التكفيريين، الأمر الذي إدى إلى توجيه ضربات موجعة ومدمرة لهؤلاء الإرهابيين.

ولكن لماذا إختار حرس الثورة الإسلامية محافظة دير الزور هدفاً لهجومه الصاروخي المهم جداً؟

تقع محافظة دير الزور على الحدود السورية – العراقية على ضفة نهر الفرات، وبعد الهزيمة الكبيرة التي تعرض لها الإرهابيون في حلب وفقدانهم لمعقلهم الأساسي في شمال غرب سوريا، قام عدد كبير من هؤلاء الإرهابيين بالإنتقال إلى محافظة دير الزور والمناطق المحيطة بها، كذلك يتواجد جزء كبير من الإرهابيين الذين هربوا من الموصل العراقية إلى سوريا بعد هزيمتهم هناك، في  هذه المحافظة.

ونظراً لتواجد هذا الجزء الكبير من الإرهابيين في محافظة دير الزور، فإن مقر قيادة هؤلاء وعملياتهم العسكرية وإسنادهم، أصبح يتخذ من محافظة دير الزور قاعدة له.

وعليه ولأن الجزء الكبير من الإرهابيين يتواجد في هذه المنطقة، فإنه يتوقع أن تكون الضربة الصاروخية لحرس الثورة الإسلامية قد الحقت بمن بقي من الإرهابيين خسائر كبيرة وفادحة.

قناة اسرائيلية: بيان الحرس الثوري يتضمن تهديدا ضد اعداء ايران

اعتبرت القناة السابعة الاسرائيلية ان بيان حرس الثورة الاسلامية حول الهجوم الصاروخي على مقار الارهابيين في سوريا يتضمن تهديدا ضمنيا ضد اعداء ايران بما فيهم السعودية و"اسرائيل".

وكانت العلاقات العامة لحرس الثورة الاسلامية في ايران اعلنت في بيان اصدرته مساء الاحد، ان القوة الجوفضائية التابعة لحرس الثوري شنت هجوما صاروخيا على مقر القيادة ومراكز التجمع والاسناد للارهابيين التكفيريين في دير الزور بسوريا، بهدف معاقبة الضالعين في الجريمة الارهابية الاخيرة بطهران.Israil2017.6.18

وجاء في البيان انه اثر الجريمة الارهابية التي قام بها الارهابيون التكفيريون في طهران (يوم 7 حزيران) والتي اسفرت عن استشهاد 18 من المواطنين المظلومين والصائمين واصابة عدد اخر من مواطنينا الاعزاء، فقد اعلن الحرس الثوري بان اراقة اي دم طاهر لن تمر دون رد.

الدفاع السورية: التحالف الدولي يسقط مقاتلة للجيش بريف الرقة وفقدان الطيار

أعلنت وزارة الدفاع السورية أن طيران التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة أسقط، اليوم الأحد، مقاتلة سورية بريف مدينة الرقة الجنوبي.

وقالت الوزارة، في بيان صدر عن القيادة العامة للجيش والقوات المسلحة في سوريا بهذا الصدد: "أقدم طيران ما يدعى بالتحالف الدولي بعد ظهر اليوم على استهداف إحدى طائراتنا المقاتلة في منطقة الرصافة بريف الرقة الجنوبي أثناء تنفيذها مهمة قتالية ضد تنظيم داعش الإرهابي في  المنطقة ما أدى إلى سقوط الطائرة وفقدان الطيار".

وأضافت الوزارة: "إن هذا الاعتداء السافر يؤكد بما لا يدع مجالا للشك حقيقة الموقف الأمريكي الداعم للإرهاب والذي يهدف إلى محاولة التأثير على قدرة الجيش العربي السوري، القوة الوحيدة الفاعلة مع حلفائه التي تمارس حقها الشرعي في محاربة الإرهاب على امتداد مساحة الوطن خاصة وأن هذا الاعتداء يأتي في الوقت الذي يحقق فيه الجيش العربي السوري وحلفاؤه تقدما واضحا في محاربة تنظيم داعش الإرهابي الذي يندحر في البادية السورية على أكثر من اتجاه".

كما اعتبرت الدفاع السورية أن هذا الهجوم الأمريكي "يؤكد التنسيق القائم بين الولايات المتحدة الأمريكية وتنظيم داعش الإرهابي، ويفضح النوايا الخبيثة للولايات المتحدة الأمريكية في إدارة الإرهاب والاستثمار فيه لتحقيق أهدافها في تمرير المشروع الصهيو-أمريكي في المنطقة".

من جانبه قال التحالف الدولي ضد "داعش" بيان: "اتصلنا بالعسكريين الروس بعد إسقاط مقاتلة سورية من أجل تخفيف التصعيد"

في هذا السياق، حذرت القيادة العامة للجيش والقوات المسلحة في سوريا "من التداعيات الخطيرة لهذا الاعتداء السافر على جهود محاربة الإرهاب" قائلة إن "مثل هذه الاعتداءات لن تثنيها عن عزمها وتصميمها على مواصلة الحرب ضد تنظيمي داعش وجبهة النصرة الإرهابيين والمجموعات المرتبطة بهما وإعادة الأمن والاستقرار إلى جميع أراضي الجمهورية العربية السورية".

أضف تعليق

الرجاء عدم الخروج عن الموضوع في كتابة التعليق...

كود امني
تحديث

كتبوا

أدبيات حركة خلاص

يمضون

حوارات

 khlaas2016.7.8

صفحتنا على الفيس بوك

كاريكاتير

أعلى الصفحة

إبحث