تسجيل الدخول تسجيل

تسجيل الدخول

        khlaas2016.7.8

المرصاد نت - متابعات

كشف مدير عام مجلس العلاقات الأمريكية الإسلامية "كير" نهاد عوض اليوم الخميس عن قيام دول عربية بدعم مؤسسات تهاجم المسلمين وتروج للإسلاموفوبيا.Aoath2017.11.2


وتطرق "عوض" في مقابلة مع "عربي21" الى ملفات عدة تلقي الضوء على أوضاع المسلمين في أمريكا لا سيما في ظل إدارة دونالد ترامب معلنا أسفه أن دولا عربية تروج للإسلاموفوبيا.

كما اتهم مدير عام مجلس العلاقات الأمريكية الإسلامية دولة الإمارات بأنها تشارك في تمويل حوالي 33 مؤسسة معادية للإسلام وتنشر الكراهية ضده وتروج لحملات الإسلاموفوبيا، وفق ما نقلته تقارير أمريكية.

وصرّح: إن هذه المؤسسات التي تشارك أبو ظبي في دعمها تضغط في الوقت الحالي لإصدار قوانين تجرم كافة المظاهر الإسلامية في أمريكا.

ولفت المسؤول الاسلامي إلى أن جرائم العنف والكراهية ضد المسلمين في تزايد مضطرد منذ وصول دونالد ترامب للبيت الأبيض ولكنه لفت إلى أن سياساته العنصرية ضد المسلمين أبرزت لنا حجما من التعاطف والمؤازرة من الشعب الأمريكي لم نر مثيلا لها من قبل.

يشار الى أن مركز العلاقات الإسلامية الأمريكية "كير" الذي يديره عوض يعتبر مؤسسة أمريكية رائدة في الدفاع عن حقوق الإنسان للمسلمين وغير المسلمين في أمريكا وخارجها.

أضف تعليق

الرجاء عدم الخروج عن الموضوع في كتابة التعليق...

كود امني
تحديث

كتبوا

أدبيات حركة خلاص

يمضون

حوارات

 khlaas2016.7.8

صفحتنا على الفيس بوك

كاريكاتير

أعلى الصفحة

إبحث