تسجيل الدخول تسجيل

تسجيل الدخول

        khlaas2016.7.8

المرصاد نت - متابعات

أكدت مصادر ميدانية دخول لجان المصالحة إلى مزرعة بيت جن بريف دمشق الجنوبي الغربي بهدف إخراج المسلحين.Syriaa2017.12.25


ووفق المصادر فإن الجيش العربي السوري يمارس ضغطاً عسكرياً كبيراً لحسم المعركة في بيت جن في حين أن مسلحي "جبهة النصرة" يطلقون صرخات استغاثة ولا تجاوب.

وسبق للجيش العربي السوري وحلفاؤه أن تقدموا على محور مزرعة بيت جن وسيطروا على ثلاث نقاط باتجاه مقام الشيخ عبد الله وهذا التقدم يأتي في إطار عملية عسكرية دخلت شهرها الرابع وتضمنت عزل قرية مغر المير عن بيت جن التي تعد معقلاً لجبهة النصرة.

وفي وقت سابق أقرّت الفصائل المسلحة في سوريا اليوم الاثنين أن الجيش  العربي السوري أقترب من إنهاء وجود "جبهة النصرة" الارهابية في الغوطة الغربية فيما اتّهم مسؤولي الجبهة عناصرها بالخذلان وبحسب الإعلام الحربي أكدت تنسيقيات المسلّحين أن الجيش العربي السوري بات على وشك إنهاء وجود جبهة النصرة في آخر معاقلها في الغوطة الغربية لدمشق.

ولفت المسلحين إلى أن الجيش العربي السوري يتقدّم في ريف دمشق الجنوب الغربي ويضيّق الخناق على النصرة وفصائلها لافتة إلى أنه سيطر على تلال عدة ونقاط بعد منطقة الهنغارات الاستراتيجية باتجاه مزرعة بيت جن.

الى ذلك نقلت تنسيقيات المسلّحين عن مسؤول في جبهة النصرة يُدعى "أبو حذيفة الشامي" قوله: إن الفصائل المسلحة في الجنوب العربي السوري خذلت الجبهة مضيفاً أن هذه الفصائل لم تقم بأي تحرّك لفكّ الحصار عن المسلّحين المحاصرين في مزرعة بيت جن ومغر المير.

وأشار الشامي الى أن منطقة بين جن ومغر المير مهمة جداً مشيراً إلى أن أن خسارتها تعني خسارة آخر معاقل النصرة في الغوطة الغربية.

وكانت قد دعت غرفة عمليات جبل الشيخ التي تشكل جبهة النصرة الثقل الأساسي فيها منذ أيام كافة الفصائل في الجنوب السوري إلى الإلتحاق بغرفة العمليات العسكرية المشتركة في المنطقة.

من جهته أحكم الجيش العربي السوري سيطرته على منطقة الهنغارات الاستراتيجية عند مدخل مزرعة بيت جن في ريف دمشق الجمعة الماضي في حين أحكمت مجموعة أخرى من الجيش السيطرة على عدد من النقاط الاستراتيجية على محور الجبهة الجنوبية لمجرى نهر الأعوج شرق المزرعة.

من جهة أخرى أكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أن الحضور العسكري الأميركي بعد القضاء على داعش في سوريا غير قانوني ويعيق التسوية السياسية ويهدد وحْدة البلاد.

وفي حديث لوكالة "نوفوستي" الروسية قال لافروف إن الطرف الروسي يذكر الأميركيين مرة  تلو الأخرى بعدم شرعية أنشطتهم العسكرية في سوريا من ناحية القانون الدولي.

كما أكد أن موسكو ستستمر في مساعدة السوريين على استعادة الأمن والسلام داخل بلادهم.

أضف تعليق

الرجاء عدم الخروج عن الموضوع في كتابة التعليق...

كود امني
تحديث

كتبوا

أدبيات حركة خلاص

يمضون

حوارات

 khlaas2016.7.8

6383547
زوار اليوم
هذا الأسبوع
هذا الشهر
17304
136956
484549

صفحتنا على الفيس بوك

كاريكاتير

أعلى الصفحة

إبحث