b_300_240_16777215_00_images_93023325_256585415382567_5859577371731951616_n.jpg

المرصاد نت

اكد مجلس الانقاذ اليمني تحت التاسيس في البيان التي حمل الرقم (5)إن ماتعرضتم له من حرب إبادة ومجازر جماعية طيلة شهر رمضان الفائت لاسيما في مُدن الجنوب اليمني لم يكن بالشئ الجديد عليكم بل انه تواصلاً لما تعودتم عليه من عمليات إبادة في إطار حروب ممنهجة منذُ خمسة اعوامٍ مضت. لكن الطارئ الجديد خلال الشهر الماضي الكريم هو إضافة أمراض فيروس كورونا اللعين الذي أدخلته عليكم السعودية والإمارات وذلك بهدف الإيغال بالفتك بكم وإبادتكم بشتى الوسائل والطرق وهي الوسيلة التي حذرنا منها في بياننا السابق.

البيان رقم (5) كما وصل للموقع بواسطة الايميل

يا أبناء شعبنا الصابر
يا جماهير  الشعب اليمني الصامد
إن ماتعرضتم له من حرب إبادة ومجازر جماعية طيلة شهر رمضان الفائت لاسيما في مُدن الجنوب اليمني لم يكن بالشئ الجديد عليكم بل انه تواصلاً لما تعودتم عليه من عمليات إبادة في إطار حروب ممنهجة منذُ خمسة اعوامٍ مضت. لكن الطارئ الجديد خلال الشهر الماضي الكريم هو إضافة أمراض فيروس كورونا اللعين الذي أدخلته عليكم السعودية والإمارات وذلك بهدف الإيغال بالفتك بكم وإبادتكم بشتى الوسائل والطرق وهي الوسيلة التي حذرنا منها في بياننا السابق.
ياجماهير شعبنا العنيد المرابط
إن الحروب التي يشنها البعض منكم ضد البعض الآخر  إنها ضد انفسكم لأنها في الأساس ليست حروبكم وليست حروب شعب الجنوب اليمني او الشعب اليمني بشكل عام بل انها حروب فرضتها القوى الشيطانية الكبرى مستخدمةً أدواتها في المنطقة وهما السعودية والإمارات والتي بدورهما استخدمتا مرتزقة وخونة الداخل بالمال المُدنس للقيام بحملات الإبادة المُقنعة تحت عنواين ساذجة وكاذبة مختلفة .. تارةً بإسم الجنوب وتارةً بإسم القضية الجنوبية وتارةً بإسم الشرعية وتارةً بإسم الإنتقالي وتارةً بإسم الإنقلاب وتارةً بإسم الإصلاح وتارةً بإسم الحوثة وتارةً بإسم القاعدة والدواعش وما اكثر العنواين، ومؤخراً بإسم الإدارة الذاتية والقادمُ من العنواين الزائفة لا شك آتٍ.
ياجماهير شعبنا الصامد الأبي إننا في مجلس الإنقاذ اليمني تحت التأسيس نؤكد لكم مع أسفنا الشديد بأن هذه المكائد والدسائس والأوبئة والحروب لن تتوقف حتى يتم إبادة كل يمني حُر وأصيل ليتسنى للغاصب المُحتل ان يضع يده على كل شبرٍ من أرضنا الطاهرة بعد إفراغها كاملةً من كل آهليها وسكانها.  ولذا فنحنُ في مجلس الإنقاذ اليمني نناشد كل أبناء اليمن بكل شرائحهم ان لا يوجهوا فوهات مدافعهم او بنادقهم او حتى سكاكينهم ضد بعضهم البعض او ضد اي يمني مهما كان الثمن لأن هذا هو مطلب أدوات العدوان والحصار والإحتلال ليصلوا الى مآربهم الشيطانية، بل ان على الجميع تحويل فوهات البنادق والمدافع ضد كل أجنبي غاصب أتى الى الوطن ليوجه البعض قتل أخيه اليمني بدمٍ بارد تحت ذرائع واهية لم ينزل الله بها من سلطان.
يا ابناء وطننا اليمني المظلوم إننا ندعوكم جميعاً لتوحيد كل الصفوف وطرد كل أدوات العدوان والحصار والإحتلال او من يتعاون معهم تحت اي مسمى او صفة كانت سواء شرعية مزورة او انتقالي مرتزق او سياسي عميل وربط كل المحافظات اليمنية عن طريق التواصل الأخوي بين رجالها وأعيانها الشرفاء الذين لم تتلوث اياديهم بالدم او بالمال المُدنس. نعلم ان هذه عملية صعبة ولكننا في مجلس الإنقاذ اليمني نقوم حالياً بإعداد دراسة شاملة للوضع اليمني من شأنه إخراج اليمن مما هو فيه من كوارث ويؤهل كل أبناء اليمن الأحرار ليتسنى لهم التخلص من كل بقايا وشراذم المرتزقة الذين عاثوا وعبثوا باليمن وبدماء أبنائه بدعم من قوى الشيطان أعداءُ اليمن الصامد.{وَأَعِدُّوا لَهُم مَّا اسْتَطَعْتُم مِّن قُوَّةٍ وَمِن رِّبَاطِ الْخَيْلِ تُرْهِبُونَ بِهِ عَدُوَّ اللَّهِ وَعَدُوَّكُمْ وَآخَرِينَ مِن دُونِهِمْ لَا تَعْلَمُونَهُمُ اللَّهُ يَعْلَمُهُمْ }ۚ
أعلى الصفحة